الميركاتو الشتوي و ملاقاة الهلال ثانيةً بتشكيلة غير مكتملة

مدرب الاتحاد يعزو السبب لـ الميركاتو الشتوي ويذكر أنه يتوجب عليه ملاقاة الهلال ثانيةً بتشكيلة غير مكتملة

صرح مارسيلو غاياردو، المدير الفني الأرجنتيني لنادي الاتحاد، بأن فريقه قدم أداءً متميزًا في الشوط الأول من المباراة التي انتهت بهزيمته بثلاثة أهداف مقابل لا شيء أمام الهلال، مشيرًا إلى أن المنافسة كانت محتدمة حتى الدقيقة الستين حين سجل الهلال هدفه الثاني. وفي المؤتمر الصحفي الذي تلا المباراة، ذكر غاياردو: "لم نحظ بأي تعاقد جديد مع لاعبين أجانب خلال الانتقالات الشتوية

بالنسبة للاعبين المحليين، كان طموحنا ضم لاعب يكون مثالاً للتقدم وهذا ما تحقق. لم يكن بوسعنا تحقيق أفضل من ذلك خلال فترة الانتقالات، وعلينا أن نتأقلم مع الوضع الراهن. وكما قلت في أول مؤتمر صحفي، إنني انضممت إلى قطار كان قد بدأ رحلته، والفريق يخوض مرحلة بناء". وأضاف: "اليوم خضنا مواجهة أمام الفريق الأكثر تميزًا في الدوري، لكن الخسارة علمتنا مستوانا الحالي حتى نتمكن من العمل على تطوير الفريق للمستقبل. 

وهناك تحديات نواجهها، مثل الإصابات وضغط جدول المباريات، وعلينا التكيف مع ذلك". وتابع: "سوف نخوض المباريات بنفس تشكيلة اللاعبين كل ثلاثة أيام، ولدينا مباراة أخرى بعد ثلاثة أيام بنفس أهمية هذه المواجهة، ولكن يجب أن نجري تحليلًا بعد المباراة وأن نصوب أخطاءنا". واختتم غاياردو تعليقاته بالقول: "نخوض مباريات عديدة بتشكيلة غير مكتملة وأمام منافس فرض وتيرة عالية للعب... ما كان ينقصنا هو اللعب بتركيز عال منذ بداية اللقاء وحتى نهايته".

لقد تجرأ بقوة من جانب الهلال على مواجهات الكلاسيكو

ضد الاتحاد، حيث شارك 1057 يومًا من دون أن يبدع في تحقيق الفوز على الزعيم. حيث واصل فريق الهلال كامله على الدوري الديربي ضد الاتحاد بعد أن تغلب عليه الثلاثة أهداف في اللقاء الذي جمع مساء الخميس في مواجهات الأسبوع الـ22 من الدوري السعودي لكرة القدم للمحترفين. لقد مرت 1057 يومًا في نهاية المطاف حققه الاتحاد على الهلال، وكان ذلك في مباراتهم في الجولة 25 من الدوري الرياضي 2020-2021 في اليوم التاسع من شهر أبريل (نيسان) 2021، حيث أصبحت لاعبًا رسميًا للاتحاد 2-0. 

إذا نظرنا إلى تاريخ مواجهات الفريقين عبر الزمن، نجد أنهما يقيما في 156 مباراة في البطولات المختلفة، حيث فاز الهلال في 70 منها، بينما فاز الاتحاد في 41 مباراة، وانتهت 45 مباراة بالتعادل. سجل الهلال خلال هذه المنطقة 225 هدفًا، في حين 177 هدفًا، مع العلم أن التحالف الذي حسمه الاتحاد بضربات الترجيح تعاونت كتعادلات. 

ولمرافقهم في الدوري فقط، فقد تأهلت إلى 103 مباريات، انتصر الهلال في 48 منها، فيما تمكن الاتحاد من الفوز في 27 مباراة، تعادل في 28 مباراة؛ سجل هدف الهلال 154 ضد الاتحاد الإنجليزي في الدوري، بينما سجل الاتحاد 115 هدفًا في الدوري الأزرق. 

إذا أخذنا بالاعتبار تقابل الفريقين في الدوري السعودي للمحترفين قبل مستوى مستوى في موسم 2008-2009، فقد واجهنا في 32 لقاء، بما في ذلك الرياضة التي فازت مساء الخميس، حيث فاز الهلال في 16 مباراة، بينما فاز الاتحاد في 6 مباريات، وانتهت 10 مباريات بالتعادل. ، سجل فيها الهلال 59 هدفًا مقابل 35 هدفًا.

ناديا الهلال والاتحاد يتنافسان للظفر بتوقيع لاعب آرسنال الشهير جورجينيو

بات مستقبل نجم خط الوسط الإيطالي، جورجينيو، قضية ملحوظة ضمن صفوف نادي آرسنال، لاسيما بعد تألقه في الفترة الأخيرة. رغم إسهاماته المؤثرة مع الفريق خلال الأسابيع الماضية، لم يبادر جورجينيو بالتجديد لعقده الذي يتبقى عليه أشهر قليلة، وبذلك تتصاعد التنبؤات بخصوص مستقبله مع اقتراب موعد الانتقالات. 

اجتذب تميزه في الملعب انتباه العديد من الفرق، ومن بينها توجد روابط تشير إلى اهتمام الإتحاد والهلال السعوديين. تلك الأندية، ذات الإمكانيات المالية الضخمة، نشطت في إبرام صفقات مع لاعبين من أندية أوروبا المرموقة في السنة المنصرمة. وبحسب ما أوردته صحيفة "توتو ميركاتو" الإيطالية المتخصصة بشؤون الانتقالات، يُشاع بأن وكيل جورجينيو من المنتظر أن يزور السعودية لمتابعة مباريات الفريقين، مما قد يؤدي إلى بحث مستقبل اللاعب في محادثات محتملة، ما يزيد من الشكوك حول موقف جورجينيو بالبقاء ضمن صفوف آرسنال. 

وما دام جورجينيو لم يرتبط بعقد جديد بعد، فإن مصيره سيظل محط ترقب في سوق الانتقالات. وقد خاض مع المدفعجية في الموسم الحالي 25 مواجهة، 16 منها بالدوري، حيث أحرز هدفًا وحيدًا في مرمى لانس الفرنسي بدوري الأبطال من ركلة جزاء.

سعود عبد الحميد: من الطبيعي أن لا أقوم بالاحتفال في مواجهة الاتحاد. مالكوم شدد على أن الهلال يمتلك القدرة على التكيف وتغطية غياب أي من نجومه.

أهمية الانتصار الذي حققه فريقه ضد الاتحاد

شدّد سعود عبد الحميد، المدافع في صفوف نادي الهلال، على أهمية الانتصار الذي حققه فريقه ضد الاتحاد، وأفاد سعود في تعقيبات لوسائل الإعلام بعد اختتام المباراة قائلاً: "لقد كان هدفنا نيل النقاط الثلاث لزيادة الفارق في صدارة الدوري، لكن يبقى علينا جهد كبير لإنهاء الأمور والتتويج باللقب"، وحول سبب عدم احتفاله بتسجيله الهدف في مرمى الاتحاد، أوضح سعود بأنه كان لاعبًا في الفريق من قبل، ولذلك فإن عدم الاحتفال أمر متوقع. 

ومن ناحية أخرى، أعرب اللاعب البرازيلي مالكوم، المهاجم للهلال، عن فرحته بانتصار فريقه على الاتحاد، قائلاً بعد المباراة: "دخلنا أرض الملعب لنستفيد من تعثّر منافسنا المباشر، النصر، ولنزيد الفارق بيننا وبينهم"، وتابع قائلاً: "كنا ندرك تمامًا صعوبة المواجهة مع فريق قوي مثل الاتحاد، لكننا بذلنا أقصى جهودنا للظفر بالنقاط الثلاث.

 وفيما يتعلق بتأثير غياب الهداف ميتروفيتش على الفريق، تحدّث مالكوم: "ليس هناك شك في أهميته، ولكن الهلال يمتلك الكثير من اللاعبين البارزين القادرين على تعويض غيابه، وهو ما أثبتناه في الكلاسيكو". واختتم مالكوم تصريحاته بالقول: "ينبغي على الفريق أن يبدأ بالتحضير من الآن لمواجهة الاتحاد المقبلة في إياب دور الثمانية لدوري أبطال آسيا".